Coming Up Sat 6:00 PM  AEST
Coming Up Live in 
Live
BBC Arabic radio

أستراليا تقدم 500 مليون دولار إلى دول المحيط الهادئ لمواجهة الاحتباس الحراري

Prime Minister Scott Morrison will visit Tuvalu for the Pacific Islands Forum. (AAP)

دول المحيط الهادئ تعتبر أن المساعدات المالية غير كافية وتحث أستراليا على اللجوء الى الطاقة النظيفة

تتعرض الحكومة الأسترالية إلى انتقادات لاذعة من قبل دول المحيط الهادئ بسبب دورها السلبي في معالجة ظاهرة الاحتباس الحراري. 

وبدأ منتدى جزر المحيط الهادئ في جزيرة توفالو هذا الأسبوع بأجندة يعتليها مسألة الاحتباس الحراري وتأثيرها على الجزر المحيطة بأستراليا. وكانت أستراليا قد أعلنت عن عزمها تقديم مبلغ 500 مليون دولار لمساعدة الدول المحيط الهادئ لمواجهة التلوث. وقال رئيس الوزراء الأسترالي، سكوت موريسون، :"إن هذه الأموال، التي خُصصت من ميزانية المساعدات الدولية، ستسمح لجزر المحيط الهادئ بالاستثمار في الطاقة المتجددة وتعزيز قدرتها على مكافحة آثار الاحتباس الحراري."

ووجهت جزر المحيط الهادئ انتقادات لكانبرا رغم المساعدات، حيث قال رئيس وزراء جزيرة فيجي إن على أستراليا أن تقوم بالحد من معدلات انبعاث غاز الكربون لديها أيضا. وقال الدكتور جمال رزق المحاضر في جامعة غرب سيدني والخبير البيئي إن انتقادات قادة الدول المجاورة مبررة. وقال رزق "هذه الدول صغيرة وليست بحاجة الى تكثيف الجهود لمواجهة الاحتباس الحراري على عكس أستراليا." وأضاف "على أستراليا مواجهة مشكلة التلوث على أراضيها أولا."

Australian PM Scott Morrison will join Pacific leaders for a closed day of talks on Thursday in Tuvalu.
Australian PM Scott Morrison will join Pacific leaders for a closed day of talks on Thursday in Tuvalu.
AAP

لكن الدكتور رزق يرى أن وصول تأثير الانبعاثات التي تخرج من أستراليا إلى تدمير تلك الجزر هو أمر مبالغ فيه. وأضاف أن الترويج لتلك الفكرة قد يكون وراءه رغبة بعض قادة الجزر في الحصول على المزيد من المساعدات من أستراليا. وأكد الخبير البيئي إن التلوث "يؤثر على العالم بأسره وليس الجزر فحسب". 

ورفض رزق دعوات قادة الدول المجاورة بتخلي أستراليا عن استخدام، واعتبرها تدخلا في السياسة الداخلية الأسترالية. وقال "مطالبة أستراليا بالتخلي عن الفحم والاتجاه نحو الطاقة المتجددة ينُم عن عدم احترام هذه الدول للسيادة الأسترالية." لكن رزق لا يختلف مع فكرة هذا الطرح بشكل جذري، حيث شدد على ضرورة الالتزام بالطاقة النظيفة والمتجددة. واعتبر رزق أن إغلاق محطات الفحم "أمرا إنسانيا وأخلاقيا" قبل أي شئ. مؤكدا على أن الالتفات إلى الطاقة المتجددة يقلل من الأخطار البيئية والاقتصادية الناجمة عن الاحتباس الحراري.

استمعوا إلى اللقاء كاملا مع الدكتور جمال رزق الخبير البيئي والمحاضر في جامعة غرب سيدني في الرابط أعلاه 

 

Coming up next

# TITLE RELEASED TIME MORE
أستراليا تقدم 500 مليون دولار إلى دول المحيط الهادئ لمواجهة الاحتباس الحراري 14/08/2019 06:37 ...
الأكاديمية الأسترالية الدولية في ملبورن تعطي للغة العربية أهمية كبرى 20/09/2019 06:16 ...
ورشة فنية مجانية في سيدني للزخرفة على الطين 20/09/2019 08:21 ...
طالب إندونيسي يدرس العربية في أستراليا، لماذا؟ 20/09/2019 06:56 ...
معظم المرضى الأستراليين يزورون طبيب العائلة لأسباب نفسية 20/09/2019 07:22 ...
ارتفاع ملحوظ ومفاجئ في شعبية كاميرات السيارات dash cam، فما هي فوائدها؟ 20/09/2019 06:51 ...
تعاون أسترالي أميركي لإطلاق رحلة جديدة للقمر وموريسون يسعى لتعزيز العلاقات بين الطرفين 20/09/2019 09:58 ...
تأشيرتان جديدتان للعمال المهرة في المناطق الريفية 20/09/2019 06:53 ...
طوكيو تتصدر قائمة المدن الأكثر أمانا بالعالم، ومدينتان أستراليتان في القائمة 20/09/2019 04:36 ...
الانتخابات التونسية: "الشعب يعاقب الطبقة السياسية التقليدية" 20/09/2019 10:33 ...
View More