Coming Up Fri 6:00 AM  AEST
Coming Up Live in 
Live
Good Morning Australia radio

ما هي الأسباب الحقيقية للاحتجاجات المناهضة للإغلاق في أستراليا؟

Protesters march along Broadway during the World Wide Rally For Freedom anti-lockdown rally at Hyde Park in Sydney, Saturday, July 24, 2021. Source: AAP Image/Mick Tsikas

تم التخطيط لمزيد من الاحتجاجات المناهضة للإغلاق في سيدني نهاية هذا الأسبوع، لكن الخبراء يقولون إن أسبابها أعمق من ذلك بكثير.

يقول الخبراء إن الإحباط المتزايد من تعامل الحكومة مع جائحة كوفيد-19 كان عاملاً رئيسياً دفع الآلاف من الناس للمشاركة في الاحتجاجات غير القانونية ضد الإغلاق في جميع أنحاء أستراليا.


النقاط الرئيسية

  • الاحتجاجات المناهضة للإغلاق تعبر عن مشكلة أكثر عمقاً في أستراليا
  • الافتقار الحقيقي للقيادة السياسية في جميع المجالات ساهم في التظاهرات
  • التناقض الكامل بين مسؤولي الصحة العامة وتسجيل النقاط السياسية، والافتقار إلى الرسائل المتسقة دعم مناهضي التطعيم

وقد تم التخطيط لمزيد من الاحتجاجات في عطلة نهاية هذا الأسبوع في سيدني، حيث حذرت شرطة نيو ساوث ويلز من أن التظاهرات ستكون "تحت حراسة مشددة" و"لن يتم التسامح مع هذا السلوك مرة أخرى".

وبينما تعهدت الشرطة باتخاذ إجراءات صارمة، يقول الخبراء إن هذا وحده لن يكون كافياً للحد من المشكلات الأعمق المتمثلة في الإحباط المتزايد وتأثير الجماعات اليمينية المتطرفة.

 الاحتجاجات تكشف عن "مشكلة أكثر عمقاً"

أدان السياسيون في جميع أنحاء البلاد الاحتجاجات، ووصفها رئيس الوزراء سكوت موريسون بأنها "عمل أناني للغاية".

وقال يوم الأحد الفائت: "لن يؤدي ذلك إلا إلى خطر استمرار عمليات الإغلاق".

وقالت رئيسة حكومة نيو ساوث ويلز غلاديس بيرجيكليان إن الاحتجاج "حطم قلبها"، وأصدرت بياناً قالت فيه إنها "تشعر بالاشمئزاز" من أولئك الذين أظهروا "ازدراءاً تاماً لمواطنيهم".

وأضافت: "لن يتم التسامح مع هذا النوع من النشاط أثناء الإغلاق وسيتم تطبيق القوة الكاملة للقانون ضد أي شخص يشارك في هذا النوع من النشاط غير القانوني".

وأشار الدكتور تيموثي غراهام، المحاضر البارز في تحليل وسائل التواصل الاجتماعي في جامعة كوينزلاند للتكنولوجيا، إلى أن عامة الناس تبنوا وجهة نظر "سلبية للغاية وانتقادية" للاحتجاجات عندما اندلعت.

This image, in which a protester appeared to punch a mounted horse in the head, sparked fury around the country.
This image, in which a protester appeared to punch a mounted horse in the head, sparked fury around the country.
Steven Saphore/AFP

وقال لأس بي أس: "الغالبية العظمى من الأشخاص الذين غردوا بشأنها كانوا ينتقدونها".

من جهته قال الدكتور جوش روز، كبير الباحثين في جامعة ديكين، إنه بينما كانت الاحتجاجات محبطة، إلا أنها كانت من أعراض مشكلة أعمق بكثير تتمثل باستجابة أستراليا الشاملة لوباء كوفيد-19.

وأضاف: "من السهل نبذ المتظاهرين والسخرية منهم. بالطبع نحن جميعاً غاضبون من الاحتجاج".

Unmasked protesters march down George St in Sydney, Australia.
Unmasked protesters march down George St in Sydney, Australia.
Getty Images AsiaPac

"لكن الواقع أن هذا الأمر آخذ في الظهور، وأنه جديد تماماً، ويتخذ أشكالاً جديدة بالكامل، ويشير إلى وجود مشكلة أكثر عمقاً بشأن الثقة ومشاركة المجتمعات والأشخاص الذين يشعرون بالغربة والضعف".

وقال الدكتور روز إن "الافتقار الحقيقي للقيادة السياسية في جميع المجالات" ساهم في التظاهرات، وكان له بعض التأثير على المجموعات المختلفة التي ظهرت.

واعتبر أن التناقض الكامل بين مسؤولي الصحة العامة في جميع أنحاء الولايات، وتسجيل النقاط السياسية، والافتقار إلى الرسائل المتسقة قد دعم مناهضي التطعيم وغيرهم من أصحاب نظريات المؤامرة.

Police and anti-lockdown protesters on the streets of Sydney.
Police and anti-lockdown protesters on the streets of Sydney.
AAP

وشدد أنه ينبغي على السياسيين الاعتراف بالفشل في التواصل بشأن كوفيد-19 والعمل على تحسين أدائهم.

تراجع شعبية موريسون

في سياق متصل، نشرت قناة ABC استطلاعاً حول شعبية سكوت موريسون وسط الناخبين أجرته مؤسسة Redbridge.

وأظهرت النتائج النظرة السلبية للناخبين تجاه موريسون في ظل تخبط الحكومة الفدرالية بالتعاطي مع جائحة كوفيد-19 والتعثر في حملة التطعيم.

واعتبر المشاركون في الاستطلاع أن موريسون يغيّر خطابه بشكل دائم وأعربوا عن شكوكهم بكونه مصدراً للثقة.  

للاطلاع على إجراءات الصحة والدعم المعمول بها حالياً لمواجهة وباء كوفيد-19 بلغتكم، تفضلوا بزيارة sbs.com.au/coronavirus.

يجب على الجميع في أستراليا البقاء على مسافة 1.5 متر على الأقل من أي شخص آخر. يمكنك مراجعة قواعد ولايتك لمعرفة الحد الأقصى للتجمعات في هذا الرابط.

إذا كنت تعاني من أعراض البرد أو الأنفلونزا، ابق في المنزل ورتب موعدا للفحص عن طريق الاتصال بطبيبك أو الاتصال بالخدمة الوطنية للمعلومات الصحية عن فيروس كورونا على الخط الساخن 080 020 1800.

أس بي أس ملتزمة بتوفير آخر التحديثات للجاليات المتنوعة في أستراليا عن كوفيد-١٩. آخر الأخبار والمعلومات متاحة الآن بثلاثٍ وستين لغة عبر sbs.com.au/coronavirus

Redbridge

This story is also available in other languages.
Show languages