Coming Up Mon 12:00 PM  AEDT
Coming Up Live in 
Live
BBC Arabic radio

اللاجئ العراقي الذي حصل على الجنسية الأسترالية وأصبح أباً في نفس اليوم

Fadi Albehnonissan attending his citizenship ceremony with his wife and newborn daughter Source: Supplied/Liverpool City Council

يمثل يوم الجمعة مرور الذكرى العشرين على أول يوم احتفال بالجنسية الأسترالية، وبالرغم من جائحة كورونا، إلا أن 7،000 شخص سيحصلون على شهادات الجنسية الأسترالية بفضل احتفالات الحصول على الجنسية الافتراضية عبر الانترنت.

حصل فادي البينونيسانعلى الجنسية الأسترالية وأصبح أباً في نفس اليوم.


النقاط الرئيسية

  • حضر فادي احتفال الجنسية من غرفة الولادة التي أنجبت فيها زوجته ابنتهما الأولى كريستي.
  • لجأ فادي من الموصل في العراق إلى تركيا لعامين قبل الحصول على تأشيرة إلى أستراليا منذ خمس سنوات.
  • تخطى عدد الحاصلين على الجنسية الأسترالية في منطقة Liverpool بغرب سيدني في العام 2021، عدد الحاصلين عليها في العام السابق.

حيث حضر فادي احتفال الجنسية من غرفة الولادة التي أنجبت فيها زوجته ابنتهما الأولى كريستي، بعنبر الحمل والولادة في مستشفى Liverpool بغرب سيدني. 

ويقول اللاجئ العراقي البالغ من العمر 27 عاماً إنه تجاوز الكثير من العقبات حتى يصل إلى هذه المرحلة في حياته.

Fadi Albehnonissan is now an Australian citizen
Fadi Albehnonissan is now an Australian citizen
SBS News
ولازالت ذكرى الهجوم على حافلةٍ تحمل طلاباً مسيحيين إلى جامعة الموصل، حيةً في ذاكرة فادي. حينها، كان طالباً في المرحلة الثانوية، يحلم باليوم الذي يدخل فيه نفس الجامعة.

"تخيل أن تكون في الصف الأول الثانوي وتشهد مثل هذه الأحداث من حولك، لن يمكنك أن تحقق أحلامك."

ومع هذا أصر فادي على دخول نفس الجامعة وبالفعل التحق بها بعد عامين. 

كان من الطبيعي جداً خلال سنوات الجامعة، أن تسمع انفجارات وهجمات وأعيرة نارية.

ولكن عندما اجتاح تنظيم داعش الموصل في العام 2014، لم يكن أمام فادي وعائلته إلا ثلاثة خيارات. إما اعتناق الإسلام أو دفع "الجزية" وهي ضريبة يدفعها غير المسلمين أو التخلي عن مقتنياتهم والرحيل عن المدينة.

في نهاية المطاف هرب فادي إلى تركيا حيث عاش كلاجئٍ لمدة سنتين، قبل أن تم منحه تأشيرة تسمح له بالسفر إلى أستراليا.

حفل الجنسية الافتراضي 

وبعد مرور خمس سنوات على وصوله إلى أستراليا، واستقراره في غرب سيدني، حصل فادي ومعه أكثر من 1،900 آخرين من منطقته الحكومية على الجنسية الأسترالية.

لا أعتبر نفسي لاجئاً بعد اليوم، فأنا الآن أسترالي. أحلم بردِ الجميل والعرفان للمجتمع الذي أعطاني الكثير.

وبالرغم من اضطراره لحضور الحفل الافتراضي عن طريق الانترنت، في نفس الوقت الذي كان يتابع فيه ولادة ابنته، إلا أن فادي يعتقد أنها كانت لحظة فريدة من نوعها. 

"في اللحظة التي تنطق فيها القسم، تشعر بكل كلمة في قلبك."

Fadi and his wife.
Fadi and his wife.
Supplied
وبدأ مجلس بلدية Liverpool العمل باحتفال الجنسية الافتراضي في آب/أغسطس المنصرم، للتكيف مع العدد الكبير من طلبات الجنسية المقبولة. 

وتقول عمدة Liverpool ويندي والر إن مفهوم الجنسية أمرٌ يعتبره الكثير من الأستراليين من المسلمات.

إنه شيءٌ إيجابيٌ جداً لأنه ليس بالشيء المعتاد أن يراه الناس، ومع هذا يعني الكثير للأشخاص المعنيين. 

وبحسب ما أصدرته وزارة الشؤون الداخلية، ارتفع عدد الحاصلين على الجنسية الأسترالية بنسبة 60٪ في العام 2019/2020، بينما انخفض مرةً أخري في العام 2020/2021.

أما في Liverpool فتخطى عدد الحاصلين على الجنسية، نفس العدد من العام 2020.

وترى العمدة والر إن هذه الأرقام تنعكس بشكلٍ إيجابي على منطقتها التي تفتخر بولادة نصف سكانها خارج أستراليا. 

"أراها كنسيج من الخيوط، وكل خيط يمثل ثقافة مختلفة تضيف نقاط قوتها إلى النسيج. معاً نشكل مجتمعاً مترابطاً."

أكملوا الحوار عبر حساباتنا على  فيسبوك وتويتر وانستغرام.

توجهوا الآن إلى موقعنا الالكتروني للاطلاع على آخر الأخبار الأسترالية والمواضيع التي تهمكم.  

يمكنكم أيضاً الاستماع لبرامجنا عبر هذا الرابط أو عبر تطبيق SBS Radio المتاح مجاناً على أبل وأندرويد.

 

Source SBS News