Coming Up Sun 6:00 AM  AEDT
Coming Up Live in 
Live
BBC Arabic radio

عصابات إجرامية تخترق كوانتاس: تهريب مخدرات على نطاق واسع

Qantas infiltrated by criminal organisations Source: AAP Image/Charlie Bliss

كشفت الجهات الأمنية الأسترالية أن موظفي كوانتاس قد تم اختراقهم بواسطة البايكيز وعصابات أخرى لتسهيل استيراد المخدرات وغيرها من الأنشطة التي تشكل خطراً على الأمن القومي.

أشار تقرير لصحيفتي "سيدني هيرالد تريبيون" و"ذا إيج" بالتعاون مع برنامج "60 دقيقة" أن حوالي 150 موظفاً في شركة كوانتاس مرتبطون بأنشطة إجرامية. وأوضح التقرير أن عملية سرية نفذتها سلطات مكافحة الجريمة في أستراليا كشفت مخالفات خطيرة تمثل تهديداً كبيراً للحدود الأسترالية.


النقاط الرئيسية

  • عصابات إجرامية تخترق شركة كوانتاس
  • 150 من موظفي الشركة متورطون في الأنشطة المشبوهة
  • حوالي 1.5 مليار دولار قيمة المخدرات المهربة عبر الحدود

وقالت مصادر رسمية مطلعة على نتائج التحقيق إن العضو الأبرز في المجموعة المخترقة هو شخص على علاقة بعصابة كومانشيرو المرتبطة برئيس كارتل المخدرات الدولي هاكان أييك. وهو يشغل منصباً إدارياً ضمن عمليات كوانتاس في مطار سيدني حيث قام بتجنيد موظفين في الشركة للمساعدة في عمليات استيراد المخدرات.

وتثير هذه المعلومات مخاوف بشأن كوانتاس والحكومة الفدرالية، بعدما حذرت تحقيقات سابقة من ثغرات كبرى في أمن الموانئ والمطارات.

وعبّر مسؤول الأمن في كوانتاس لوك براما عن استيائه من هذه الادعاءات، مشدداً أن كوانتاس تتبع جميع إجراءات التدقيق الحكومية. وأضاف أن الشركة لم تتبلغ بأي تحقيقات تجري مع موظفي كوانتاس المتورطين في الجريمة المنظمة، مؤكداً دعم الشركة لأي تحقيقات. وقال إنه من أشد المؤيدين لاستحداث إجراءات تحقق فورية من المعلومات الاستخباراتية لتستطيع شركات الطيران والمطارات اكتشاف إذا كان أي موظف قد أدين بجرائم.

وتتزامن هذه التقارير مع معلومات عن أن العصابات الإجرامية في أستراليا نظمت أنفسها في كارتل يكسب ما يقدر بحوالي 1.5 مليار دولار سنوياً من خلال تهريب المخدرات عبر الحدود.

أكملوا الحوار عبر حساباتنا على فيسبوك وتويتر وانستغرام. 

توجهوا الآن إلى موقعنا الالكتروني للاطلاع على آخر الأخبار الأسترالية والمواضيع التي تهمكم.