Coming Up Thu 12:00 AM  AEDT
Coming Up Live in 
Live
BBC Arabic radio

تحديد هوية انتحاري عراقي في اعتداءات باريس

People enter the Bataclan concert hall in Paris where Sting will perform to reopen the venue a year on from the Paris attacks. Source: AAP

افادت مصادر متطابقة الاربعاء ان المحققين الفرنسيين يعتقدون انهم حددوا هوية احد الانتحاريين الذين فجروا انفسهم قرب ستاد دو فرانس في اطار الاعتداءات التي ضربت باريس في 13 تشرين الثاني/نوفمبر 2015.

 

ومن اصل ثلاثة مهاجمين في مجموعة ستاد دو فرانس تم حتى الان تحديد هوية واحد: بلال حدفي (20 عاما) الفرنسي المقيم في بلجيكا.

 

ويرى عناصر الاستخبارات الفرنسية ان الانتحاري الثاني الذي عثر عليه حاملا جواز سفر سوريا مزورا هو عمار رمضان منصور محمد السبعوي، وهو عراقي من الموصل كان في عامه العشرين عند وقوع الاعتداءات وفق مصدر قريب من التحقيق.

 

واوردت وثيقة للاستخبارات الفرنسية مؤرخة في شباط/فبراير 2016 وكشف عنها النقاب بداية كانون الاول/ديسمبر انه بعد الهجوم "سلم كوادر في تنظيم الدولة عائلته ما يعادل خمسة الاف دولار (نحو 4670 يورو) بالدينار العراقي".

 

واضافت الوثيقة التي اطلعت عليها فرانس برس انه لتبرير هذه "المكافاة" لم يشر الكوادر في التنظيم المتطرف الى اعتداءات باريس وسان دوني، بل لفتوا الى هجوم انتحاري في بغداد.

 

واضاف المصدر القريب من التحقيق ان العضو الثالث في المجموعة لم يتم تحديد هويته حتى الان، علما بانه عثر معه ايضا على جواز سوري مزور.

 

وللوصول الى اوروبا، تخفى عمار رمضان منصور محمد السبعاوي والانتحاري المجهول الهوية حتى الان ضمن مجموعة لاجئين وصلوا بحرا الى جزيرة ليروس اليونانية في 3 تشرين الاول/اكتوبر 2015 مع العديد من الشركاء المفترضين.

 

ووقع اول هجوم جهادي في 13 تشرين الثاني/نوفمبر 2015 قرب ستاد دو فرانس في سان دوني بشمال باريس، وفجر خلاله ثلاثة انتحاريين احزمتهم الناسفة فيما كان منتخب فرنسا لكرة القدم يخوض مباراة ودية ضد نظيره الالماني. واسفر الهجوم عن مقتل البرتغالي مانويل دياس (63 عاما).

 

وقتل الجهاديون بعدها عشرات الاشخاص عبر اطلاق النار خارج مقاه في وسط العاصمة، قبل ان يردوا تسعين شخصا داخل قاعة باتاكلان.

 

واعتداءات باريس التي تبناها تنظيم الدولة الاسلامية خلفت 130 قتيلا ومئات الجرحى، وهي الاسوأ التي شهدتها فرنسا.

 

استمعوا هنا الى البث المباشر لاذاعتنا و لاذاعة BBC أيضا

 

Source AFP