Coming Up Wed 9:00 AM  AEDT
Coming Up Live in 
Live
Bayt Al Mazzika radio

آلاف من المهاجرين المهرة عالقون في وظائف دون مستويات مؤهلاتهم

There are concerns migrants are being locked out job opportunities appropriate for their skill level. Source: AAP

الافتقار إلى الخبرة العملية في أستراليا وشبكات العلاقات المحلية، تليها الصعوبات اللغوية من أبرز الأسباب.

كشف تقرير جديد أن ما يقرب من واحد من كل أربعة مهاجرين مهرة يعيشون في أستراليا يعملون بوظائف دون مستواهم العلمي.

ويقدر تقرير لجنة التنمية الاقتصادية الأسترالية أن حوالي 23 بالمئة من المهاجرين ذوي المهارات الدائمين أو حوالي 34000 شخص في أستراليا يعملون في وظائف تقل عن مستوى مهاراتهم.

وكان الافتقار إلى الخبرة العملية في أستراليا وشبكات العلاقات المحلية، تليها الصعوبات اللغوية من أبرز الأسباب.

وكان المحاسبون والمهندسون المدنيون والطهاة الذين هاجروا إلى أستراليا من بين أولئك الذين يستبعد نوعا ما أن يجدوا عملا في مهنتهم.

كما ذكر التقرير أن مهاجرين مهرة  يشغلون يقودون سيارات أجرة لأنهم لا يستطيعون العثور على عمل في مهنتهم.

وتعليقا على هذا، قالت الرئيسة التنفيذية للجنة التنمية الاقتصادية الأسترالية ميليندا سيلينتو إن نظام الهجرة الخاص بالعمالة الماهرة في أستراليا خدم البلاد جيدا، ولكن هناك مجالات يجب تحسينها، خاصة وأن البلاد تكافح للخروج من ركود فيروس كورونا.

وأضافت سيلينتو "مع خروجنا من كوفيد-19 ، نحتاج إلى نظام هجرة لأصحاب المهارات يتسم بالذكاء ويستجيب لاحتياجات الاقتصاد".

وتابعت قائلة "نسمع بالفعل مخاوف مستمرة من أعضائنا بنقص في المهارات بينما تظل الحدود الدولية مغلقة، وعدم القدرة على الحصول على أصحاب المهارات اللازمة لدفع النمو والاستثمار، بما في ذلك الفرص الرقمية والبيانات."

ويحلل التقرير البيانات الواردة من وزارة الأمن الداخلي لتحليل كيفية خسارة العمال المهرة للأجور عن طريق تولي وظائف دون مؤهلاتهم.

ووجد التقرير أن هذا التفاوت كلف العمال المهاجرين ما لا يقل عن 1.25 مليار دولار من الأجور الضائعة بين عامي 2013 و 2018.

ولعدم قدرة أستراليا على الوصول إلى هذه المهارات له أيضا آثار أوسع على الاقتصاد من خلال الإنتاجية المفقودة والابتكار.

 

This story is also available in other languages.