Coming Up Mon 12:00 AM  AEST
Coming Up Live in 
Live
BBC Arabic radio

الصين تشدد عقوباتها على النبيذ الأسترالي لخمس سنوات

A man examines Australian wine in Shanghai, China. Source: AAP

بعد أن كانت ضرائب مؤقتة مددت الحكومة الصينية هذه العقوبات مدعية تضرر قطاع النبيذ الصيني.

أعلنت الصين رفع الرسوم على واردات النبيذ الأسترالية لغاية خمس سنوات اعتبارًا من 28 مارس/آذار وسط توتر العلاقات بين بكين وكانبرا.

وقالت وزارة التجارة الصينية في بيان إن الرسوم تتراوح بين 116.2 بالمئة و 218.4 بالمئة، مشيرة إلى أنها ستدخل حيز التنفيذ اعتبارا من يوم غد.

وبررت الوزارة هذا القرار أمس بأن تحقيقتها وجدت أن الصناعة المحلية الصينية "تعرضت لأضرار مادية".

وتعد هذه الخطوة آخر حلقة من سلسلة العقوبات الاقتصادية التي تتعرض لها المنتجات الأسترالية  من الشعير إلى الفحم في السوق الصيني.

ولم تصل العلاقات الدبلوماسية مع كانبرا إلى أدنى مستوياتها منذ أحداث ميدان تيانانمين عام 1989.

ويرى الكثيرون في كانبرا أن هذه الإجراءات بمثابة عقاب من جانب بكين لأستراليا التي تقاوم نفوذ الصين من خلال رفض الاستثمار في القطاعات الحساسة والدعوة علنا إلى إجراء تحقيق في أصول فيروس كورونا.

وفي ديسمبر، دعت أستراليا منظمة التجارة العالمية للتحقيق في الرسوم الجمركية الصينية على واردات الشعير، وهي المرة الأولى التي تتخذ فيها إجراءات قانونية ضد بكين في منظمة التجارة العالمية بشأن ما أطلق عليه البعض "حرب الظل التجارية".

وسجلت صادرات النبيذ الأسترالي إلى الصين رقماً قياسياً بلغ 1.3 مليار دولار أسترالي في عام 2019 ، وفقاً لبيانات الحكومة الأسترالية، ما يجعلها أكبر سوق قيمة للمنتج.

وسابقا، أشارت وزارة التجارة الصينية في أغسطس / آب عندما أطلقت تحقيقها، أن صناعة النبيذ في الصين اشتكت من استفادة النبيذ الأسترالي من الدعم الحكومي الذي تمنحه الحكومة الصينية على حساب المنتجات الصينية.

أكملوا الحوار عبر حساباتنا على  فيسبوك وتويتر وانستغرام.

توجهوا الآن إلى موقعنا الالكتروني للاطلاع على آخر الأخبار الأسترالية والمواضيع التي تهمكم.  

يمكنكم أيضاً الاستماع لبرامجنا عبر هذا الرابط أو عبر تطبيق SBS Radio المتاح مجاناً على أبل وأندرويد. 

Source AFP - SBS
This story is also available in other languages.
Show languages